الرؤية المنظومية ودورها في تجديد مقاصد الأحكام والفتاوى المعاصرة

دراسة إبستمولوجية في فلسفة التشريع الإسلامي عند جاسر عودة

  • Muhammad Makmun Makmun طالب في مرحلة الدكتوراه بجامعة سونان كاليجاكا الإسلامية الحكومية
Keywords: إبستيمولوجيا, ، مقاصد الشريعة, نظرية المنظومة, جاسر عودة

Abstract

الملخص:

هذه المقالة تسعى لعرض الدراسة الإبستيمولوجية في مقاصد الأحكام والفتاوى المعاصرة عند جاسر عودة. فالمقاصد الشرعية أصبحت موضوعا محوريا للمهتمين بالبحوث في التشريع وفي الفقه الإسلامي لإطارها الغائي ولطبيعتها الكلية الشموليّة. وكان جاسر عودة قد جاء بنظرية المنظومة في تجديد مقاصد الشريعة. وبالتالي، فإن النظرية التي سار عليها الباحث في عرض مشروع جاسر عودة هي النظرية الإبستيمولوجية. ومن نتائج المقالة أن مقاصد الشريعة عند جاسر عودة تشمل المصلحة العامة والمبادئ والقيم التي تعتمد عليها الشريعة الإسلامية من كرامة الإنسان، والعدل، وحرية الاختيار، والسماحة، والتيسير، والتكافل الاجتماعي. وهذه المقاصد مصدرها الوحي، والعقل، والحس. وأما تناولها فعن طريق المنهج المنظومي الكلي الشمولي، بمعنى أن المقاصد الشرعية لايمكن إثباتها عن فهم اختزالي ومنهج تجزيئي. والمعيار في تحقق هذه المقاصد عند جاسر عودة يكون من نظرية المراسلات، وهي النظرية التي تبيّن أن الحقيقة ثابتة من تمام التطابق والمقارنة بين تعابير القضايا والواقعات. وبالتالي، فكان تطبيق مقاصد الشريعة عند جاسر عودة تم تحقّقه بمعيار دليل التنمية البشرية (human development index) ومنصب التنمية البشرية (human development targets) الذي وضتعه الأمم المتحدة وأمثلتها.

Downloads

Download data is not yet available.
Published
2018-09-04
How to Cite
Makmun, M. (2018). الرؤية المنظومية ودورها في تجديد مقاصد الأحكام والفتاوى المعاصرة. Dirosatuna: Journal of Islamic Studies, 1(2), 1-24. Retrieved from http://e-journal.ikhac.ac.id/index.php/drstn/article/view/139